AlMomken
جميع الحقوق محفوظة AlMomken

3.5 مليون مواطن ترددوا على مراكز الشباب خلال اجازة عيد الأضحى المبارك

47

3.5 مليون مواطن ترددوا على مراكز الشباب خلال اجازة عيد الأضحى المبارك

د. أشرف صبحى : مراكز الشباب على مستوى الجمهورية أصبحت قادرة أن تكون مراكز خدمة مجتمعية جاذبه

استقبلت مراكز الشباب بمحافظات الجمهورية 3.5 مليون متردد من الجماهير والأعضاء خلال اجازة عيد الأضحى المبارك، و ذلك من خلال المبادرة التى أطلقتها وزارة الشباب والرياضة تحت شعار ” العيد أحلى بمراكز الشباب” تفعيلا للدور المجتمعي لمراكز الشباب واتاحة الفرصة أمام المواطنيين لممارسة مختلف الأنشطة بها، ضمن استراتيجية وزارة الشباب والرياضة التي تهدف الي جعل مراكز الشباب مراكز خدمة مجتمعية.

أوضح الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة أنه تم تنظيم العديد من الأنشطة والفعاليات خلال أيام عيد الأضحى المبارك بمراكز الشباب ، وتضمنت فقرات: “ ترويحية، وفنية، واستعراضية، وتوزيع الهدايا على الأطفال ” ، وتخللها ممارسة الرواد، والأعضاء للخدمات الموجودة بالمراكز من: “الملاهي، والألعاب الترفيهية، وتنس الطاولة، والبلياردو ، وكرة القدم، والألعاب الإلكترونية” .

وأشاد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، بمدى جاهزية مراكز الشباب على مستوى الجمهورية فى استقبال الجماهير والطلائع والاعضاء ، ونجاح مبادرة “العيد أحلى بمراكز الشباب” ويوم ترفيهي بمركز الشباب ، من حيث الاستعداد داخل مراكز الشباب ، و التجهيزات لاستقبال الطلائع والشباب والمواطنين لتصبح قادرة أن تكون مراكز خدمة مجتمعية ، لإدخال البهجة والسرور في نفوسهم خلال اجازة عيد الأضحى المبارك .

ووجه صبحى الشكر لمديريات الشباب والرياضة على مستوى الجمهورية بمراكزها الإعلامية على الجهود التى بذلوها فى التغطية الإعلامية لحظة بلحظة ، ومراكز الشباب فى استقبال الجماهير والمتابعة المستمرة وتذليل الصعوبات ، وتوفير كل الإمكانيات و إتاحة كافة الخدمات بمراكز الشباب أمام الأعضاء، والوافدين عليها طوال أيام العيد .

استهدفت المبادرة التى أطلقتها وزارة الشباب والرياضة من خلال الإدارة المركزية لشئون مراكز الشباب ، رسم البسمة والسعادة على وجوه الأطفال بالنجوع والقرى ومراكز الشباب بالمدن، وإبراز دور الوزارة في الاهتمام والعناية بالنشيء رياضيا واجتماعيا وثقافيا ، وإبراز حجم الأنشطة التي تقدم للمواطنين في مراكز الشباب في كل مكان بمصر ، من خلال رؤية القيادة السياسية بالاهتمام بالرياضة وجعلها أسلوب حياة فى مصر 2030 .

اترك رد