التعليم العالي والجامعات

مجلة جامعة القاهرة للطب البيطري بالمربع الذهبي طبقًا لسكوبس و كلاريفيت

كتبت جيهان عبدالرحمن

أعلن الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، تحقيق مجلة جامعة القاهرة الدولية للعلوم والطب البيطري تقدم كبير على مستوى معامل التأثير والاستشهاد وفقًا لمؤسسات التصنيف العلمي البحثي لعام 2024، مشيرًا إلى أن تقدم مجلة العلوم البيطرية هو واحد من سلسلة نجاحات المجلات العلمية التي تصدرها جامعة القاهرة.

وأشار الدكتور الخشت، إلى أن مجلة العلوم البيطرية نجحت وفقًا للتقرير السنوي لقاعدة بيانات سكوبس Scopus عن عام 2024 حصلت المجلة على Cite Score مقداره 4.8 لتأتي في المرتبة السادسة عشر عالميا من بين 179 مجلة عالمية في مجال الطب البيطري، وتستمر المجلة في المربع الذهبي Q1 بنسبة 92% 92ndpercentile.

وأضاف الدكتور الخشت أنه وفقا لأحدث تحديث على موقع كلارفيتClarivateحصلت المجلة في يونيو 2024 على معامل تأثير قدره 2.8، ويعد هذا تقدما عن العام السابق والذي حصلت فيه المجلة على معامل تأثير وقدره 2.2. كما تم ادراج المجلة للعام الأول في المربع الذهبي Q1 بنسبة 91.3% في المركز 15 من 167 مجلة عالمية في مجال الطب البيطري. وبشكل عام فإن المجلة تشغل المركز السادس في قائمة المجلات المصرية من حيث معامل التأثير.

وأشار الدكتور الخشت إلى زيادة عدد الأبحاث المرسلة للمجلة من 103 بحثاً في عام 2022 إلى 160 بحثاً في عام 2023، وبلغت نسبة قبول الأبحاث 18%، وهو مما يعني أن المجلة تختار أفضل الأبحاث المقدمة وبعناية شديدة مما ينعكس علي أهميتها علي المستوي الدولي.

وأكد الدكتور الخشت، أنه وفقاً للتقرير السنوي للناشر  Taylor and Francis، ارتفع عدد تحميلات المقالات المنشورة بالمجلة بنسبة 14% ليصل إلى 18086 تحميل في عام 2024، مشيرا إلي أن   التنزيلات  شملت مختلف دول العالم حيث كانت الولايات المتحدة الأمريكية في المقدمة تلتها الهند ثم الصين.

وقال الدكتور الخشت، إن نجاح المجلات العلمية التي تصدرها الجامعة عالميا خاصة علي مستوي معامل التأثير والاستشهاد والاطلاع عليها نتيجة نجاح الجامعة في وضع معايير صارمة لقبول الأبحاث العلمية المنشورة بها والتي تكون ذات أهمية كبري وهو الأمر الذي انعكس علي ثقة الباحثين الدوليين للنشر بها وثقة مؤسسات البحث العلمي الدولية المختلفة التي وضعت مجلات الجامعة ضمن قواعدها.

وأكد الدكتور الخشت، أن نجاح مجلات جامعة القاهرة دوليًا ساهم بشكل مباشر في السمعة الأكاديمية للجامعة عالمياً بما انعكس علي ترتيب الجامعة المتقدم في كافة التصنيفات العالمية للجامعات بمختلف معاييرها، بالإضافة إلى أن السمعة الأكاديمية ساهمت في سعي عدد كبير من كبرى الجامعات العالمية لإجراء اتفاقية تعاون مع الجامعة سواء علي مستوي التعليم أو البحث العلمي والتبادل العلمي والأكاديمية.

من جانبها، قالت الدكتورة إيمان بكر عميدة كلية الطب البيطري، إن المجلة تستقبل أبحاث من جميع أنحاء العالم في مجال الطب البيطري حيث تنشر أبحاث من دول وقارات مختلفة مثل كندا، وأمريكا، وأوروبا، وآسيا، وأفريقيا وفقاً للتقرير السنوي للناشر Taylor and Francis، ارتفع عدد تحميلات المقالات المنشورة بالمجلة بنسبة 14% ليصل إلى 18086 تحميل في عام 2024، وقد شملت التنزيلات مختلف دول العالم حيث كانت الولايات المتحدة الأمريكية في المقدمة تلتها الهند ثم الصين.

 

كما أكدت عميدة الكلية،على الدعم المادى والمعنوى الذي تتلقاه المجلة من جانب إدارة الجامعة ممثلة فى رئيسها الأستاذ الدكتور محمد عثمان الخشت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى