الشباب والرياضة

د.أشرف صبحي يكرم الفائزين بدوري منتخبات مراكز الشباب للثقافة الرياضية

كرم الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، الفائزين في دوري منتخبات مراكز الشباب للثقافة الرياضية الذي انطلق الشهر الماضي بالتزامن مع دوري منتخبات مراكز الشباب لكرة القدم، ونظمه الاتحاد المصري للثقافة الرياضية برئاسة الإعلامي أشرف محمود.

وأكد وزير الشباب والرياضة على أن الوزارة معنية بكل ما يهم الشباب، وانها تسعي لتوفير كافة سبل الممارسة في كافة الأنشطة الثقافية والترويحية والرياضية والعلمية أمام شباب الوطن ايا ماكان مكانه، مشيراً إلى ان مراكز الشباب تزخر بالمواهب في كل المجالات.

وهنأ وزير الشباب الفائزين وتمنى لهم دوام التفوق وطالب بقية الفرق ببذل مزيد من الجهد لمواكبة التطور في كل مناحي الحياة، مشيراً إلى أن رحلات الصيف التي تنظمها الوزارة للشباب فقط، وأن المشاركة فيها قاصرة على الشباب دون تدخل العنصر البشري لضمان وصول الخدمة إلى الشباب، حيث يتم حجز المصيف من خلال الموقع الاليكتروني برسوم رمزية.

وقام وزير الشباب والرياضة بتسليم درع المركز الأول لمنتخب سوهاج الذي كان الأفضل وتفوق على منافسه بفارق كبير في كل مباريات الدوري حتى المباراة النهائية التي شهدت منافسة ساخنة مع منتخب القليوبية الذي كان ندا قويا، ولكنه خسر بفارق نقطة واحدة وحل في المركز الثاني، ونجح منتخب قنا في احراز المركز الثالث على حساب منتخب المنيا الذي حل رابعاً.

وفي ختام التكريم استمع الدكتور أشرف صبحي لتعليقات الشباب المشاركين في الدوري، حيث أجمعوا على توجيه الشكر للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة على رعايته لدوري الثقافة الرياضية، مايعكس اهتمام الوزارة بكل فئات المجتمع الشبابي وليس كرة القدم فقط، وطالبوا باستمرار هذه المسابقات التي خلق جوا من الثقافة وتبادل المعلومات، فضلاً عن تكوين صداقات بين شباب المحافظات.

وحصل منتخب سوهاج صاحب المركز الأول على مكافأة مالية قدرها ثلاثون ألف جنيه، ومنتخب القليوبية حصل على مكافأة مالية قدرها عشرون الف جنيه، فيما حصل منتخب قنا على ١٥ ألف جنيه، بينما حصل منتخب المنيا على عشرة آلاف جنيه.

وكان دوري الثقافة الرياضية انطلق لأول مرة في العام ٢٠١٩ وتبعتها النسخة الثانية في العام ٢٠٢٠، وعاد في هذا العام من خلال دوري منتخبات مراكز الشباب، وأقيمت منافساته في مركز التعليم المدني بالجزيرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى