تحت الاضواءصحة

جمعية رعاية مرضي الكبد تطلق مشروع قرية خالية من الفيروسات الكبدية في أفريقيا

كتبت جيهان عبد الرحمن

أعلنت جمعية رعاية مرضى الكبد بالدقهلية برئاسة الأستاذ الدكتور جمال شيحه عن إطلاق مشروع “قرية أفريقية خالية من الفيروسات الكبدية” بالتعاون مع الجمعية الأفريقية لأمراض الكبد فى قرية شابو بإقليم ناساراوا، نيجيريا، في الفترة من 6 إلى 17 ديسمبر.

اوضحت جمعية رعاية مرضي الكبد في بيان لها اليوم الثلاثاء ٥ ديسمبر ان القافلة تأتى في اطار توجه الدولة المصرية والرئيس عبدالفتاح السيسي لمساعدة الدول الافريقية للتخلص من الفيروسات الكبدية وتحت مظلة التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي.

أضاف البيان ان القافلة تتكون من سبعة من أعضاء الطاقم الطبي المتخصصين في مجال الأمراض الباطنية، الأشعة التشخيصية، والتحاليل الطبية من مستشفى الكبد المصري التابع لجمعية رعاية مرضى الكبد ويساهم في هذا المشروع أعضاء من اللجنة العلمية بالاتحاد الأفريقي ومسؤولون من وزارة الصحة في إقليم ناساراوا، بالإضافة إلى عدد من الجمعيات الأهلية في نيجيريا.

تهدف هذه القافلة إلي إجراء المسح الطبي للكشف عن الفيروسات الكبدية بين سكان القرية، الذين يزيد عددهم عن 3000 شخص ، وتوفير العلاج اللازم للمصابين. بالإضافة إلى ذلك أيضًا على الكشف عن أمراض الكبد والجهاز الهضمي الأخرى.

يُعد المشروع جزءاً من جهود أوسع للتصدي لمشكلة الفيروسات الكبدية في القارة الأفريقية، حيث تُعتبر من أبرز التحديات الصحية التي تواجهها القارة السمراء. من خلال هذه المبادرة، تأمل جمعية رعاية مرضى الكبد في تقديم نموذج يمكن تكراره في قرى أخرى في أفريقيا لمحاربة الفيروسات الكبدية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى