التربية والتعليمتحت الاضواء

ضبط بعض حالات الغش الاليكترونى فى عربى الثانوية العامة واتخاذ الإجراءات القانونية 

وزير التربية والتعليم يتابع امتحانات اللغة العربية فى الثانوية العامة

غرفة العمليات المركزية تضبط بعض حالات الغش الاليكترونى واتخاذ الإجراءات القانونية

الوزير : الاعتداد فقط بالإجابة في البابل شيت وورقة إجابة الأسئلة المقالية

كتب سيد مصطفى

 

بدأ اليوم مارثون الثانوية العامة بامتحان اللغة العربية بمجموعة من حالات الغش الاليكترونى فى بعض اللجان بالمحافظات وتم ضبطهامن خلال غرفة العمليات المركزية بالوزارة،

 

واطمأن وزير التعليم قبل بدء الامتحان، على التواصل مع جميع مديري المديريات التعليمية المتواجدين بغرف العمليات المحلية، كما اطمأن على تواجد ممثلي وزارة الداخلية؛ لتأمين مقار لجان السير بجميع المحافظات، ووصول أوراق الأسئلة إلى جميع اللجان الامتحانية بالمحافظات.

 

ووجه الوزير بتوفير كافة السبل التي تحقق الهدوء والأجواء الملائمة لأبنائنا الطلاب لتأدية الامتحان في جو مناسب وتوفير الطمأنينة والراحة النفسية وتوفير كافة سبل الراحة للمشاركين في أعمال الامتحانات، ومتابعة استراحات المعلمين، واتخاذ كافة الاجراءات التي من شأنها توفير سبل الراحة لهم .

وجدد الوزير التأكيد على السماح بدخول الطلاب للجان بدءًا من الساعة الثامنة وربع صباحا بعد تنفيذ آليات تفتيش الدخول، مشددًا على توزيع أوراق الأسئلة فى تمام الساعة التاسعة دون تأخير.

كما أكد الوزير على التشديد على الطلاب أنه يعتد فقط بالإجابة في البابل شيت وورقة إجابة الأسئلة المقالية وعدم الكتابة في كراسة الأسئلة، والحل بالقلم الازرق الجاف.

ووجه الدكتور رضا حجازي مديرى المديريات التعليمية باستمرار تنفيذ المراجعات النهائية المجانية لشهادة الثانوية العامة بمختلف المقرات المحددة على مستوى الجمهورية، وذلك بهدف توفير خدمة تعليمية مجانية للطلاب تخفيفا عن كاهل أولياء الأمور.

كما وجه الوزير بالحرص على مصلحة الطالب وتأكيد الملاحظين على الطلاب قبل بدء كل امتحان على كتابة البيانات بدقة، والحرص الشديد على تطابق رقم نموذج الامتحان على ورقة إجابة البابل شيت وورقة إجابة الأسئلة المقالية وذلك بمتابعة الملاحظين داخل لجان الامتحان أيضا، موجهًا بالتأكد من مراجعة الملاحظين دقة هذه البيانات، ومنع كتابة الملاحظ البيانات نيابة عن الطالب.

وشدد الوزير أيضا على التأكد من دخول الطلاب إلى اللجان بدون أي أجهزة إلكترونية، وضرورة استخدام العصا الإلكترونية لتفتيش الطلاب أثناء دخولهم اللجان، والمرور مرة أخرى بعد نصف ساعة من بداية الامتحان دون التأثير على انضباط العملية الامتحانية، وكذا تفتيش دورات المياة يوميًا تفتيشًا دقيقًا.كما شدد الوزير على تدوير العمال باستمرار داخل الإدارة التعليمية.

كما حرص الوزير على تفقد غرفة اللجنة الفنية لواضعى نماذج الإجابة للاطمئنان على مراجعتها قبل بدء عملية التصحيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى