الشباب والرياضة

انضمام الاتحاد العام للكشافة المصرية لعضوية الرابطة الدولية لكشافة المسيحيين الارثوذكس

ثمن الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، انضمام الاتحاد العام للكشافة المصرية لعضوية الرابطة الدولية لكشافة المسيحيين الأرثوذكس، يأتي ذلك في اطار جهود وزارة الشباب والرياضة ولجنة العلاقات الخارجية بالاتحاد العام للكشافة والمرشدات برئاسة المفوض الدولي الدكتور محمد عمر نحو دعم تميز وريادة الكشافة المصرية.

ومن جانبه، أشار وزير الشباب والرياضة إلى أن انضمام الاتحاد العام للكشافة المصرية لعضوية الرابطة الدولية لكشافة المسيحيين الأرثوذكس، خطوة هامة لتعزيز التعاون الدولي بين الكشافة المصرية ونظيراتها من مختلف أنحاء العالم، بما يُسهم في تحقيق أهداف الحركة الكشفية في نشر القيم الإنسانية النبيلة وروح التعاون والتسامح بين الشباب.

وأوضح الدكتور أشرف صبحي أن ذلك يُتيح للشباب المصري فرصة المشاركة في العديد من الفعاليات والأنشطة الدولية، وتبادل الخبرات مع كشافة من مختلف الدول، واكتساب مهارات جديدة تُسهم في تنمية شخصياتهم وصقل مهاراتهم القيادية.

أكد “صبحي” على دعم وزارة الشباب والرياضة للاتحاد العام للكشافة المصرية في جميع مساعيه لتعزيز التعاون الدولي، وتوسيع نطاق مشاركة الشباب المصري في الفعاليات الكشفية الدولية، بما يُسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

جدير بالذكر أن قداسة البابا تواضروس الثاني استقبل في المقر البابوي بالقاهرة كل من الدكتور خالد عيسوي رئيس الاتحاد العام للكشافة والمرشدات، مصطفى مجدي معاون وزير الشباب والرياضة للسياسات والشئون الاستراتيجية، والقائد ماهر ساحلية ، رئيس الرابطة الدولية لكشافة المسيحيين الأرثوذكس (ديسموس) والدكتورة سارة مجدي من المفوضة الدولية للمرشدات والدكتور أنطوان داود ممثل الاتحاد المصري في الرابطة الدولية لكشافة المسيحيين الأرثوذكس لمناقشة استضافة مصر للمؤتمر الكشفي العالمي والمقرر عقده في شهر أغسطس من العام الجاري. ومباركته انضمام الاتحاد للرابطة الدولية لكشافة المسيحيين الأرثوذكس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى