AlMomken
جميع الحقوق محفوظة AlMomken

محمد على باشا ينفى القمارجية خارج مصر

71

طارق أحمد
من المعروف أن محمد على باشا كان يتدخل فى كل شىء لما معروف عنه بالمركزية الشديدة ، ونحن هنا لا نحكم عليه، بل نقرأ بعض وثائقه المحفوظة فى دار الوثائق المصرية.
واليوم نقرأ مكاتبه منه إلى حبيب أفندى فى ٢٠ محرم ١٢٤٦ه‍ .
وفيها بأنه قد علم بما احتوت عليه إفادة محافظة مصر – جهاز حفظ الأمن بالعاصمة – وما بها من المزايا المرغوب بها القبض على القمارجيه الموجودين بالمحروسة ، والمقصود هنا بمن يتخذون القمار مهنه واعتبرها محمد على مرض لابد من استئصاله من المجتمع .
وبناء عليه أصدر أمره للمحافظ بالقبض على المذكورين وإرسالهم إلى ديوان خديوى ، وبحضورهم يجرى نفيهم إلى خارج القطر المصرى ، وباعطاء من لا قدرة له منهم على التعيش مقدار نقديه بمعاشهم مدة سنه كاملة.
القرار على قدر حفاظه على السلم الاجتماعى مع قوته إلا أنه من الغرابه بانه لا يترك القمارجية فيصرف لهم أموال لمدة سنه كاملة .

اترك رد