AlMomken
جميع الحقوق محفوظة AlMomken

شباب المحافظات الحدودية يشاركون في تطوير الاستراتيجية الوطنية للشباب والنشء خلال جلسات القمة الشبابية الثانية لمراكز شباب مصر

57

شباب المحافظات الحدودية يشاركون في تطوير الاستراتيجية الوطنية للشباب والنشء خلال جلسات القمة الشبابية الثانية لمراكز شباب مصر

ناقش شباب المحافظات الحدودية آليات تطوير الإستراتيجية الوطنية للشباب والنشء، خلال الجلسة الخامسة بالقمة الشبابية لمراكز شباب مصر في نسختها الثانية لشباب المحافظات الحدودية، والتي يتم تنفيذها من خلال الاتحاد العام لمراكز شباب مصر، تحت شعار “الشباب وريادة الاعمال والأمن القومي”، بالتعاون مع اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو وبالتنسيق مع الادارة المركزية لمراكز الشباب والهيئات الشبابية، والتي تستمر فعالياتها حتي ٢٤ يونيو الجاري بمحافظة مطروح.

يشارك في القمة الشبابية الثانية 100 شاب وفتاة من أعضاء مراكز الشباب من المحافظات الحدودية (شمال سيناء – جنوب سيناء –مطروح – البحر الأحمر – اسوان – الوادي الجديد)في المرحلة السنية من (20 – 30) عاما.


ادار الجلسة الدكتور عبدالله الباطش- مكتب وزير الشباب والرياضة – وعضو الاتحاد العام لمراكز شباب مصر، حيث تناولت الجلسة آليات تطوير الإستراتيجية الوطنية للشباب والنشء، والتى تُعدها وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، والتي تشتمل علي 8 محاور، حيث تمثل سبعة منها التوجهات المباشرة للشباب والنشء وتضم كافة احتياجات ومتطلبات الشباب والنشء، والأخير يمثل تنظيم العمل والحوكمة داخل قطاع الشباب والنشء، وهذه المحاور هي (الشباب والمهارات الحياتية والمستقبلية والتكنولوجيا، الشباب والثقافة والترفيه والابداع الفني، الشباب والصحة واللياقة البدنية وممارسة الرياضة، الشباب والمشاركة فى الاقتصاد وريادة الأعمال، الشباب والعمل التطوعي وتنمية المجتمع والحفاظ على البيئة، الشباب والمتطلبات الأساسية للمعيشة، الشباب والمواطنة والمشاركة السياسية، حوكمة قطاع الشباب والرقمنة والإحصائيات الشبابية).

وقدم شباب المحافظات الحدودية الشكر لوزارة الشباب والرياضة وعلي رأسها الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، علي إتاحه هذه الفرصة لهم للمشاركة في هذا العمل القومي لعرض رؤيتهم تجاه الإستراتيجية من خلال هذه الجلسه في سياق النقاش المجتمعي الذي تنظمه وزارة الشباب والرياضة مع الشباب من مختلف الجهات والكيانات.


تهدف القمة إلي اشراك شباب المحافظات الحدودية في تفعيل استراتيجية تحويل مراكز الشباب لمراكز خدمة مجتمعية، وتعريف شباب مراكز الشباب بمفهوم ريادة الاعمال وادرة الاعمال والمشروعات وخدمة المجتمع وثقافة التطوع ، بهدف اشراك الشباب في مواجهة المشاكل الاجتماعية، وتحصين شباب مراكز الشباب بالمحافظات الحدودية بالوعى السياسي والأمني، وتنمية الوعي لدى شباب مراكز الشباب بمفهوم المجتمعات التشاركية المستدامة، وتفاعل شباب مراكز الشباب بايجابية وتشبيك رؤاهم، وتدشين لغة حوارية بين شباب مراكز الشباب لتحقيق طفرة نوعية يكون لها انعكاسات إيجابية على مراكز الشباب، وتأهيل شباب المحافظات الحدودية لعضوية مجالس إدارات فروع الاتحاد العام لمراكز شباب مصر بالمحافظات، بالاضافة إلى تقديم توصيات قابلة للتنفيذ تستهدف تنمية مراكز الشباب بالمحافظات الحدودية.


وتتضمن القمة محاور عدة منها ريادة الاعمال ، ثقافة التنمية ، ثقافة التطوع ، وتحديات الامن القومي، بالاضافة الي ماتتضمنه القمة من ورش عمل بين الشباب المشارك من مراكز الشباب حول ما يمكن ان يقدمه المشاركين من افكار ومبادرات من شأنها ان تسهم في تنمية مراكز الشباب بمختلف المحافظات الحدودية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.