AlMomken
جميع الحقوق محفوظة AlMomken

بعد جنازة نادية العراقية.. تنبيهات «الصحة» بشأن وفيات كورونا

20

شهدت جنازة الفنانة نادية العراقية التي توفت صباح اليوم، إثر تأثرها بفيروس كورونا المستجد، خروجًا عن شروط دفن جثث موتى كورونا، والتي أصدَرتها وزارة الصحة والسكان ممثلة في قطاع الطب الوقائي، تزامنًا مع انتشار الجائحة في محاولة للسيطرة على الفيروس والمساهمة في الحد من انتشار العدوي. 

وأظهر فيديو الجنازة، مخالفة لكل قواعد دفن موتى كورونا، فيما يخص ارتداء الزي الوقائي عند الصلاة على الموتى، وعدم الاقتراب من الجثمان، وعدم التقارب… وغيرها من الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع تفشي عدوى كورونا. 

[wpcc-iframe src=”https://www.facebook.com/plugins/video.php?height=476&href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FElWatanNews%2Fvideos%2F313731470125837%2F&show_text=false&width=267″ width=”267″ height=”476″ style=”border:none;overflow:hidden” scrolling=”no” frameborder=”0″ allowfullscreen=”true” allow=”autoplay; clipboard-write; encrypted-media; picture-in-picture; web-share”]

يأتي ذلك في إطار حرص وزارة الصحة والسكان على الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين، حيث حذرت الوزارة في شروطها من عدة أمور والتي تجاوزها الحاضرين في جنازة الراحلة نادية العراقية، ويستعرضها «الوطن» في النقاط التالية:

خطوات التعامل مع وفيات فيروس كورونا:

– حذرت وزارة الصحة والسكان ممثلة في قطاع الطب الوقائي من عدم ملامسة الجثث.

– وشددت الوزارة على الابتعاد عن الجثمان لمسافة لا تقل عن متر.

– وأكّدت ضرورة رفع الجثة بالملاءة المحيطة بها، ونقلها إلى ثلاجة المستشفى، على ترولي قابل للتنظيف والتطهير مع ضرورة ارتداء الواقيات الشخصية.

التعامل مع نقل الجثة

– وحددت وزارة الصحة اجراءات التعامل مع نقل الجثة وقالت يجب أن تنقل الجثة داخل الكيس غير المنفذ للسوائل، ووضع علامة خطر على الإصابة بالعدوي ومراعاة أن تكون الجثة داخل صندوق مغلق قابل للتنظيف والتطهيرولا يفتح الصندوق إلا بالمدفن.

– وأكّدت الوزارة ضرورة الالتزام بارتداء الواقيات الشخصية للشخص القائم بعملية الدفن، ويجب أن يتواجد أقل عدد ممكن عند دخول الجثة إلى المقبرة.

وفي سياق متصل، ناشدت وزارة الصحة، المواطنين بأنه في حال ظهور أي أعراض لابد من الذهاب إلى المستشفيات وطلب الرعاية في توقيت مبكر، خاصة لو كانت الحالة لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

وطالبت وزارة الصحة، المواطنين بضرورة الاستمرار في اتباع الإجراءات الاحترازية، كارتداء الكمامات والمداومة على غسيل اليدين، والحرص على التباعد الاجتماعي وعدم إقامة المناسبات أو التكدس في المناطق المزدحمة، وعدم تبادل الأدوات الشخصية، مشيرة إلى أنَّ السيدات الحوامل وكبار السن عليهم عدم خروجهم إلا للضرورة القصوى، خاصة في ظل انتشار الجائحة لأنهم أكثر الفئات عرضة للإصابة بالفيروس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.